بعد نشر صورها عارية في ال"الفايسبوك".. فتاة تنتحر من فوق جبل بأكادير


أقدمت فتاة في 18 من عمرها مساء أمس الاثنين، على إنهاء حياتها برمي نفسها من جبل بمنطقة نائية ضواحي مدينة أكادير بعد أن نشرت إحدى الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" صورها وهي شبه عارية.

ويذكر أن شقيق الفتاة المنتحرة تعرف على صورها صدفة في صفحة فايسبوكية وقام بإخبار والديه، الشيء الذي دفع الفتاة 
للخوف من ردة فعل والديها ثم إنهاء حياتها بطريقة مؤلمة.

وفتحت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بأكادير تحقيقا في الحادث للكشف عن الأشخاص المتورطين في القضية، ومعرفة أسباب إقدام الفتاة على الانتحار.